dcsimg
أغلق
9200 03588 : مركز خدمة العملاء

حلول "يورك" المبتكرة توفر 70 مليون لتر من المياه العذبة لحديقة الشلال الترفيهية

 

حلول "يورك" المبتكرة توفر 70 مليون لتر من المياه العذبة لحديقة الشلال الترفيهية

 

يوليو 2018

نجحت شركة آل سالم جونسون كنترولز (يورك) في ابتكار تقنية جديدة، أسهمت في توفير استهلاك طاقة لحديقة الشلال الترفيهية بجدة توازي 1,5 مليون ريال سنوياً، وذلك بعد استخدام "بخار الماء" عوضاً عن الكهرباء لتشغيل نظامها التبريدي.

وتعد آل سالم جونسون كنترولز شركة متعددة الصناعات ورائدة في توفير الحلول المتكاملة التي تشمل مجالات التهوية والتبريد والتكييف HVAC، وأنظمة السلامة من الحريق والأمن، ونظم إدارة والتحكم في المنشآت، للقطاعات السكنية والتجارية والصناعية.

وتعليقاً على استخدام التقنية الجديدة في توفير استهلاك الطاقة، اعتبر الرئيس التنفيذي لآل سالم جونسون كنترولز الدكتور مهند الشيخ بأن قيم الابتكار هي حجر الزاوية التي تعتمد عليها أعمال الشركة، وتتبنى دائما بيئة يتم فيها استكشاف الأفكار الجديدة والتقنيات والعمليات لابتكار وإنشاء حلول وخدمات متنوعة ومتميزة.

وتمتد حديقة الشلال الترفيهية، التابعة لمجموعة فقيه للسياحة والترفيه (ترفيه فقيه)، بمحافظة جدة على مساحة 60 ألف متر مربع، وتتميز بموقعها على ضفاف كورنيش جدة، ويزورها سنوياً مليون زائر، وتهدف إلى أن تصبح أفضل حديقة ترفيهية على مستوى المملكة العربية السعودية.

وأشار المدير التنفيذي لمجموعة فقيه للسياحة والترفيه (ترفيه فقيه) جميل عطار، إلى "أنه منذ بدايات التصميم الأولى للمشروع كانت هناك دراسات مستفيضة لاختيار شركة بمواصفات عالمية تقدم لنا حلول التبريد والتهوية والتكييف من خلال الاستفادة من مياه البحر لخفض استهلاك الطاقة. وقد وقع الاختيار على آل سالم جونسون كنترولز (يورك) لما تملكه من خبرة في تصميم وهندسة حلول وخدمات تتميز بالاستدامة، تساعد عملاءها على تحسين كفاءة الطاقة، والحد من بصمة الكربون، وتحقق لهم الأهداف البيئية.

وفي سياق متصل ذكر الدكتور مهند الشيخ، أن آل سالم جونسون كنترولز (يورك) قامت بهندسة وتصميم حلول لحديقة الشلال الترفيهية تتميز بكفاءة الطاقة والتشغيل لضمان تبريد المنتزه – والذي يحوي مناطق مفتوحة ومغلقة - في جميع الظروف المناخية، خاصة في أجواء الصيف الحارة التي تشهد ذرورة تشغيلية كبيرة خلال مواسم الإجازات والأعياد وتكثر فيها الزيارات للحديقة.

وقد استفاد خبراء آل سالم جونسون كنترولز من موقع حديقة الشلال الاستراتيجي، وذلك باستخدام مياه البحر المالحة عوضا عن المياه العذبة، وهو ما أسهم في توفير 50 ألف جالون/يومياً ( ما يعادل 190 ألف لتر/يومياً) من المياه العذبة، وهي كافية لري عطش ألف شخص يومياً.

ويضم المبنى المخصص للتبريد والتكييف 3 مبردات (تشيلرات) يورك من نوع مبردات امتصاص (Absorption Chiller) بقدرة تبريدية تصل إلى 750 طن تبريد لكل مبرد، ويتصل بها عدد من المكثفات والمضخات ونظم مكافحة الحرائق.

كما يوجد في المبنى ذاته "غلايات" تعمل بالديزل لغلي مياه البحر، لإنتاج البخار؛ حيث يتم تشغيل المبردات بواسطة "بخار المياه" عوضاً عن الكهرباء، مما أسهم في توفير استهلاك طاقة لحديقة الشلال الترفيهية توازي 1,5 مليون ريال سنوياً. وأضاف الرئيس التنفيذي لآل سالم جونسون كنترولز الدكتور مهند الشيخ "أنه يتم استخدام مياه البحر في دورة كاملة؛ إذ يتم سحبها وفلترتها للتأكد من خلوها من الأسماك الصغيرة والكائنات البحرية الأخرى قبل دخولها في نظام التبريد (سواء في المبردات أو الغلايات المشغلة لها)، وإعادتها بدرجة حرارة مماثلة لمياة البحر بعد تسخينها عن طريق الشمس في البحيرة الاصطناعية في المنطقة الخارجية للحديقة"، مؤكداً أن "نظام يورك للتبريد لا يستخدم أي مواد كيميائية في المياه، وبذلك لا تؤثر على الحياة والبيئة البحرية بعد ضح المياه للبحر مرة أخرى".

أما بالنسبة لمشروع فقيه أكواريم جدة، والتابع لمجموعة فقيه للسياحة والترفيه (ترفيه فقيه)، فقد قامت آل سالم جونسون كنترولز (يورك) بتوريد 3 مبردات (سعة 250 طن) و8 وحدات مناولة الهواء، ونجحت في تبريد والتحكم في درجة حرارة خزان الأسماك وبحيرة الدلافين، بما يتناسب مع درجة حرارة البيئة المائية، حتى لا يؤثر سلبًا على حياة الأسماك والمخلوقات البحرية الأخرى.